https://al3omk.com/360567.html

571 مهنيا إعلاميا يغطون بـ 15 لغة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش

أفاد منظمو مهرجان مراكش الدولي للفيلم أن 571 مهنيا من مختلف وسائل الإعلام المغربية والدولية يشتغلون ب 15 لغة، قاموا بتغطية الدورة 17 للمهرجان.

وحسب المنظمين، فقد بلغ مجموع عدد ممثلي وسائل الإعلام المغربية والدولية الذين غطوا، وبشكل يومي، العروض السينمائية والمناقشات والأمسيات الاحتفالية وحفلات التكريم إلى جانب تظاهرات المهرجان الأخرى، 571 عضوا، يمثلون 215 هيأة إعلامية من 22 بلدا، بالإضافة إلى ممثلي وسائل إعلام شاملة للدول العربية ووكالات صحفية وإقليمية ودولية.

وتساهم هذه التغطية، متعددة اللغات، وفق المصدر ذاته، في إشعاع المهرجان والمغرب في القارات الخمس من خلال وسائل الإعلام المكتوبة والسمعية البصرية والإلكترونية، من إنجاز مهنيين ينحدرون من فرنسا وإسبانيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وألمانيا وفنلندا والنرويج واليونان وصربيا وهولندا وبلجيكا والجزائر ولبنان والإمارات العربية المتحدة وتونس ومصر، وكذلك من اليابان والصين وتركيا والبرازيل والولايات المتحدة الامريكية وأستراليا.

ويمثل 476 من الصحفيين والمصورين والفنيين، 146 هيئة إعلامية مرجعية وطنية وإقليمية.

وتواكب 16 قناة إذاعية وتلفزية الدورة 17 للمهرجان الدولي للسينما بمراكش. وتؤمن 51 جريدة ومجلة باللغتين العربية والفرنسية تغطية يومية للمهرجان، بالإضافة إلى 79 بوابة وموقع إلكتروني محلي ووطني، منها المتخصص والعام.

كما يغطي المهرجان مراسلون محليون لوسائل إعلام دولية، 18 منهم يمثلون العديد من المؤسسات الإعلامية (التلفزيون، ووسائل الإعلام المكتوبة، ووكالات الأنباء وغيرها) التي تبث باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية والإسبانية والصينية والتركية.

وتابع المصدر ذاته أن 80 فيلما من مجموع الأفلام المعروضة في المهرجان هي من إفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا وآسيا وأمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية، منها ثلاثة عروض ستكون الأولى عالميا لفيلمين مغربيين وفيلم ياباني. ومن بين 27 فيلما يمثل إفريقيا والشرق الأوسط ، يشارك 12 فيلما مغربيا في هذه الدورة ال 17 من المهرجان، والتي تميزت ببرمجة 26 مناقشة عقب عرض الأفلام في المسابقة الرسمية وفي قسم “القارة 11”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك