https://al3omk.com/360626.html

خبراء بطنجة يناقشون دور المقاولة في تحقيق التنمية المستدامة (صور) ضمن أيام التنمية المستدامة

سلط خبراء ومختصون الضوء على أهداف التنمية المستدامة بالمغرب ضمن الاستراتيجية الوطنية 2030، وذلك خلال أيام التنمية المستدامة المقامة بمدينة طنجة طيلة 3 أيام، بمشاركة فاعلين ومتخصصين، فيما تم توقيع اتفاقية شراكة بين الجمعية المنظمة وشركة “أمانديس” لتطوير آليات التنمية المستدامة على مستوى الجهة.

ففي مائدة مستديرة حول تحديات أهداف التنمية المستدامة ضمن المجالات الترابية، جهة طنجة تطوان الحسيمة أنموذجا، شارك فيها ممثلون عن مؤسسات عمومية وخاصة، صباح اليوم الجمعة، قدم المدير الجهوي للمندوبية الجهوية للتخطيط محمد عدي، أساليب مراقبة أهداف التنمية المستدامة من خلال النظام المعلوماتي الإحصائي الجهوي.

المدير الجهوي للتنمية المستدامة بجهة طنجة تطون الحسيمة لحسن خيدور، كشف في مداخلة له مدى مساهمة دراسات التأثير على البيئة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وتطرقت مسؤولة قسم البناء المستدام بمكتب “فيلايتاس المغرب” سارة بنعياد، للتهيئة المستدامة للمجالات الترابية، في حين كشفت المستشارة التقنية بوكالة العاون الألماني فتيحة بكرات، معطيات مشروع تفعيل النجاعة الطاقية بالجهة.

وحول أساليب إدماج أهداف التنمية المستدامة في الاستراتيجيات المجتمعية للمقاولات، من أجل خلق مقاولة مسؤولة ومواطنة، شهدت أيام التنمية المستدامة تنظيم مائدة مستديرة ثانية بحضور المدير العام لـ”مياه مرسيليا المغرب” والتمويل الأزرق للبنك المغربي للتجارة الخارجية، ميشال نالباديان.

كما شارك في المائدة المستديرة كل من رئيس لجنة الاقتصاد الأخضر والمسؤولية المجتمعية بالاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة طنجة تطوان الحسيمة أسيد حوبان، ومسؤولة التعبئة الاستراتيجية “Global Compact” فرع شبكة المغرب سلمى بودينة، ومسؤولة التنمية المجتمعية والتنمية المستدامة بشركة “أمانديس” إيمان الحاتمي، إضافة إلى مسؤول البيئة بمصنع شركة “رونو طنجة” عبد الله الصقلي.

وأمس الخميس، شهد الملتقى تنظيم محاضرة حول أجرأة أهداف التنمية المستدامة ضمن الاستراتيجية الوطنية 2030، أطرها مدير الأبحاث والتخطيط بالنيابة بكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، محمد مكتيت.

إلى ذلك، وقعت شركة “أمانديس” المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء بعدة مدن في الشمال، اتفاقية شراكة مع الجمعية المغربية للبيئة المستدامة، صباح اليوم الجمعة، حيث أوضح المدير العام لشركة “أمانديس” بالمغرب شهيد ناصر، أن هذه الشراكة تسعى إلى تعزيز العلاقة التي تجمع الشركة بالجمعية منذ سنوات، وذلك عبر برنامج سنوي مستمر وليس دوري، يتضمن مجموعة من الأنشطة، سيتم خلالها عقد فعاليات ومحطات مشتركة.

وأضاف في تصريح لجريدة “العمق”، أن طبيعة هذه الشراكة ستكون تحسيسية ضمن الأنشطة المشتركة الموجهة للساكنة، خاصة للأطفال والتلاميذ في مجال البيئة، وعلى رأسها الزيارات الميدانية لمحطات المعالجة والتصفية التابعة للشركة، لافتا إلى أن هذه الخطوة “تشكل قيمة مضافة للشركة ضمن سياستها لتطوير التنمية المستدامة بالمنطقة”.

من جانبه، قال رئيس الجمعية المغربية للتنمية المستدامة لطفي الشرايبي، إن اتفاقية الشراكة الموقعة اليوم بين جمعيته وشركة “أمانديس”، تأتي لـ”تكريس وتفعيل العمل المشترك الميداني بخصوص التحسيس والتربية على التنمية المستدامة، خصوصا في مجال استهلاك المياه والطاقة والبلاستيك”.

وأضاف في تصريح لجريدة “العمق”، قائلا: “ارتأينا اليوم تفعيلا أكثر لتلك الأنشطة عبر الشراكة الجديدة، ومن أجل بلورة وسائل تحسيسية ناجعة للساكن،ة خاصة للأطفال والتلاميذ والطلبة والجمعويين، وهدفنا هو أن نكون طرفا معنيا في السياسة المجتمعية لأمانديس، لكي نواكبهم في جميع أنشطتهم البيئية”.

وانطلقت أيام التنمية المستدامة في دورتها العاشرة، أمس الخميس، والتي تنظمها الجمعية المغربية للبيئة المستدامة بمدينة طنجة طيلة 3 أيام تحت شعار “أهداف التنمية المستدامة بالمغرب: أي مشروع مجتمعي مستدام وشامل”، بهدف التعريف وترسيخ ثقافة التنمية المستدامة.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك