https://al3omk.com/368493.html

في شهر واحد .. القروض البنكية بالمغرب تسجل تراجعا تسهيلات الخزينة ارتفعت

كشف بنك المغرب، أن معدل نمو القروض تراجع من 3,4 في المائة إلى 1,1 في المائة، والقروض الاستهلاكية من 5,8 في المائة إلى 5,5 في المائة.

وأوضح البنك، في إحصائياته النقدية لشهر نونبر 2018، بأن وتيرة النمو السنوي للقروض البنكية تباطأت بشكل طفيف خلال شهر نونبر 2018 إلى ما نسبته 1,2 في المائة.

وأضاف البنك أنه بخصوص القروض العقارية، فإن معدل نموها سجل تزايدا نسبته 2,4 في المائة بعد 2,1 في المائة، نتيجة تزايد نمو السكن من 3 في المائة إلى 4 في المائة، موضحا أن تسهيلات الخزينة ارتفعت إلى 1,7 في المائة، بعد أن سجلت انخفاضا نسبته 0,2 في المائة.

وبحسب القطاع المؤسساتي، تراجعت القروض الممنوحة للقطاع غير المالي من 2 في المائة إلى 1,8 بالمائة، حيث يعزى هذا التراجع إلى انخفاض وتيرة نمو القروض الممنوحة للشركات العمومية غير المالية من 5,9 في المائة إلى 2,3 في المائة، وتراجع القروض الممنوحة للمقاولات الخاصة بنسبة 0,3 في المائة بعد أن كانت تقدر بـ 0,4 في المائة خلال شهر أكتوبر المنصرم.

من جهة أخرى، ارتفعت القروض الممنوحة للأسر بنسبة 3,8 في المائة بعد أن كانت 3,6 في المائة.

وعلى أساس شهري، ارتفعت القروض البنكية بنسبة 0,1 في المائة، مدفوعة بجميع مكوناتها، باستثناء قروض الإستهلاك، حيث بقي المبلغ المتبقي منها دون تغيير من شهر إلى آخر.

كما ارتفعت تسهيلات الخزينة بنسبة 0,2 في المائة، وقروض التجهيز بنسبة 0,4 في المائة، والقروض العقارية بنسبة 0,2 في المائة.

تعليقات الزوّار (0)