https://al3omk.com/419360.html

طعنات سكين تقتل شابا وترسل خمسينيا إلى مشفى بمكناس الحادثين خلفا استياء واستنكار سكان العاصمة

محمد اهرمش

اهتز الرأي العام بمدينة مكناس، أمس الأربعاء، على وقع جريمتين بشعتين الأولى وقعت بحي حمرية على مستوى شارع محمد الخامس داخل محل بيع الهواتف النقالة، عندما تعرض خمسيني لطعنة سكين على مستوى العنق أردته مدرجا في دمائه.

وأفاد شهود عيان لجريدة “العمق”، أن الجريمة الثانية، وقعت بحي  وسلان، إذ تعرض شاب في مقتبل العمر لطعنة سكين غادرة من طرف قاصر ينتمي لنفس المنطقة، أردته قتيلا على الأرض.

وأضافت مصادرنا، أن خلافات شخصية بين الأطراف كانت سببا وراء وقوع الجريمتين، مشيرة إلى أن الحادثين خلفا استياء واستنكار سكان العاصمة الإسماعيلية مكناس.

وهرعت السلطات المحلية والشرطة القضائية والوقاية المدنية، إلى مكان وقوع الجريمتين حيث تم نقل الجريح إلى مستعجلات مشفى محمد الخامس بمكناس وأجريت له عملية جراحية سريعة كللت بالنجاح، فيما تم نقل جثة الهالك بجريمة ويسلان إلى مستودع الأموات لأجل التشريح الطبي.

وقد تم وضع المشتبه فيهما في الجريمتين تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معهما لمعرفة ظروف ملابسات الجريمتين تحت إشراف النيابة العامة المختصة بمكناس.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك