آلاف الألمان يتظاهرون ضد قيود

آلاف الألمان يتظاهرون ضد قيود "كورونا".. وعدد الإصابات يقترب من 18 مليون عالميا

01 أغسطس 2020 - 23:30

احتشد آلاف المواطنين وسط العاصمة الألمانية برلين، اليوم السبت، للتظاهر ضد القيود المتخذة في البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأفادت "وكالة أسوشيتيد برس" الأمريكية، أن المحتجين الذين لم يرتد سوى عدد قليل منهم الكمامات الطبية، نظموا مسيرة تحت شعار "نهاية الجائحة - يوم الحرية"، عبرت وسط المدينة انطلاقا من بوابة براندنبورغ.

وقدرت الشرطة الألمانية تعداد المحتجين بنحو 17 ألفا، رددوا شعارات تصف كورونا بأنه "إنذار خاطئ"، وتندد بالارتداء الإلزامي للكمامات، وتعارض حملات التطعيم.

وقال محتجون "نحن هنا.. وننادي بصوت عال لأننا محرومون من الحرية"، بحسب المصدر نفسه.

من جانبها، استخدمت الشرطة مكبرات الصوت لتذكير المتظاهرين بضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

ومنذ أواخر أبريل الماضي، خففت الحكومة الألمانية قيود المتخذة لمنع تفشي الفيروس، لكن مع إبقاء إجراءات التباعد الصحي، بما في ذلك الارتداء الإلزامي للكمامات في وسائل النقل العام والمحال التجارية.

إلى ذلك، تقترب وفيات كورونا حول العالم من 700 ألف حالة وفاة، في الوقت الذي سجلت فيه الولايات المتحدة يوما عصيبا بعدد ضحايا الجائحة خلال الـ24 ساعة الماضية، حيث توفي 1,442 شخصا بالفيروس.

وبلغ عدد مصابي كورونا حول العالم أكثر من 17.52 مليون شخص، في الوقت الذي بلغ فيه عدد الوفيات 676,442 شخصا، حتى مساء الجمعة.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أول حالات في الصين في دجنبر عام 2019 .

وبحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز فإن هذا هو رابع يوم على التوالي تسجل فيه البلاد أكثر من 1200 وفاة بالفيروس خلال 24 ساعة، حسب الجامعة التي تحدث بياناتها باستمرار.

والولايات المتحدة التي تعد المتضرر الأول جراء الفيروس في العالم، باتت تسجل ما مجموعه 153,268 وفاة بكوفيد-19.

كذلك، سجلت البلاد 69,160 إصابة جديدة بالفيروس خلال الـ24 ساعة، بينما بلغ إجمالي الإصابات على الأراضي الأميركيّة منذ بداية الوباء أكثر من 4.5 مليون.

وبعد أن شهدت تحسنا أواخر الربيع، فقد عاودت الإصابات في الولايات المتحدة الارتفاع منذ نهاية يونيو، خصوصا في جنوب البلاد وغربها.

ويثير الوضع في فلوريدا القلق بشكل خاص، إذ سجلت الجمعة 257 وفاة جديدة جراء الفيروس، وهو رقم قياسي في هذه الولاية السياحية.

وتصدرت الولايات المتحدة القائمة مسجلة 152,429 حالة وفاة وأربعة ملايين و510,793 حالة إصابة، وجاءت البرازيل في المركز الثاني مسجلة 92,475 حالة وفاة ومليونين و662,485 ‬حالة إصابة، وحلت الهند في المركز الثالث مسجلة 35,747 حالة وفاة ومليونا و638,870 حالة إصابة، وحلت روسيا في المركز الرابع مسجلة 13,963 حالة وفاة و839,981 حالة إصابة.

وفي إطار المتعافين فقد تخطت حصيلتهم حول العالم الـ11 مليون حالة، حتى مساء الجمعة، معظمها سجلت في الولايات المتحدة والبرازيل والهند وروسيا.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

“فيسبوك” يعلن سلسلة إجراءات ضد مجموعات تحرض على العنف

تصحيح خطأ حركة فتح في حق المغرب

بعد موجة غضب.. “فتح” الفلسطينية تعتذر للمغاربة وتؤكد دعمها لمغربية الصحراء

ترامب يعلن أن لقاح مضاد لكورونا قد يتوفر خلال شهر

تابعنا على