https://al3omk.com/394997.html

مستشار تجمعي يرفع شعار “الموت ولا المذلة” في وجه شوباني في دورة المجلس لشهر مارس

انفجر المستشار علي بوتقربين عن حزب التجمع الوطني للأحرار، في وجه رئيس جهة درعة تافيلالت، الحبيب شوباني، بعد أن امتنع هذا الأخير عن توجيه الدعوة للتجمعي سعيد شبعتو وعضوين بلائحته عن دائرة ميدلت لحضور أشغال دورة مارس، مستندا في ذلك على أن لائحة الأحرار فد ألغاها القضاء نهائيا منذ 20 أكتوبر 2016.

ورفع بوتقربين خلال تناوله الكلمة، في دورة مجلس جهة درعة تافيلالت لشهر مارس، المنعقدة اليوم بالرشيدية، شعار “الموت ولا المذلة” في وجه الحبيب شوباني، واصفا عدم توجيه الدعوة لهم بـ”العبث” مخاطبا رئيس الجهة بقوله: “تتصرف وكأنك في ضيعتك”.

وأضاف المستشار التجمعي، قائلا: “نحن حاضرين بقوة القانون، لأن 32500 مواطن هم من وضعونا هنا، وإذا تم إقصاؤنا من المجلس، فلم نقص بسبب الاختلاس أو أمور أخرى”، مشددا على أن “الداخلية هي التي لها الكلمة الوحيدة والحق في استدعائنا من عدمه، وأنت ليس لديك الحق لذلك، ويجب أن تترفع”.

واعتبر بوتقربين أن عدم دعوة أعضاء المجلس لحضور أشغال دورات المجلس العادية والاستثنائية لا يدخل في اختصاصات المجالس الترابية بما في ذلك مجلس الجهة بحيث لا يخول له القانون ممارسة أي شكل من أشكال الرقابة على الأهلية الانتخابية لأعضاء المجلس.

وأردف المتحدث، أنه “لا يوجد لا في دستور المملكة ولا في قوانينها ذات الصلة ما يمكن الاستناد عليه للدفع بخلاف ذلك”، مشيرا إلى أنه “تأسيسا على ذلك وخلافا للقرار الذي اتخذه رئيس المجلس في حقنا سنتسمر بقوة القانون في مزاولة مهامنا الانتخابية والانتدابية داخل المجلس بصفة عادية بما في ذلك حضور دورات المجلس ولأشغال اللجان انسجاما مع أحكام المادة 70 من القانون التنظيمي للجهات التي تنصل على إجبارية حضور الأعضاء المجلس في دورات المجلس”.

ومن جهة ثانية، يضيف بوتقربين “تقيدا بالمادة 31 من القانون التنظيمي المتعلق بانتخاب أعضاء المجالس الترابية التي أقرت أحقية المترشحين المعلن عن انتخابهم في الاستمرار وممارسة مهامهم إلى أن يسير الحكم القاضي بإلغاء انتخابهم نهائيا”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك