شيخي: منع بيع البرقع قد يفهم منه التضييق على المنقبات

19 يناير 2017 - 03:10

فؤاد الفاتحي- متدرب

علق عبد الرحيم شيخي، رئيس حركة التوحيد والإصلاح على قرار منع السلطات المغربية للنقاب، بقوله إن هذا المنع قد يفهم منه السعي للتضييق على المنقبات، اللواتي يعتبرهن لباسا شرعيا، وهو ما يتعارض مع حرية المواطنات والمواطنين التي يكفلها الدستور المغربي.

وأضاف شيخي في تصريح لأسبوعية “التجديد” في العدد الأخير، أن الحوار والإقناع هو الطريق الأسلم الكفيل بترشيد مختلف أنواع السلوكات الشخصية التي تمس بعادات وتقاليد المجتمع.

واعتبر المتحدث أنه من “الإجحاف إشاعة صورة نمطية حول كل النساء اللواتي يرتدين هذا اللباس على أنهن حاملات لأفكار متطرفة أو مشاريع إرهابية”.

معبرا عن أمله في أن توضح للرأي العام الدوافع الكامنة وراء اتخاذ هذا القرار المفاجئ، والتحلي بالحكمة مع ما يمكن أن يترتب عنه”، داخل الأوساط الاجتماعية التي تعتبر هذا المنع استهدافا لما يعتبرونه تطبيقا لأمر ديني..”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بعد العودة للاتحاد الدولي.. لجنة التواصل الوطنية لنشر علوم الفلك تتشكل من جديد

منتدى الكرامة يطالب بمحاكمة الريسوني في سراح والكف عن التأثير في القضاء

تعافي 907 من أصل ألف مصاب بـ”كورونا” بجهة فاس مكناس

تابعنا على