https://al3omk.com/347540.html

بسبب “الساعة الإضافية”.. مسافرون يحضرون لمطار أكادير ساعة قبل السفر أغلبهم عائلات مغربية

اضطر المسافرون على متن الرحلة الجوية، التي ربطت بين مطار المسيرة بأكادير  ومطار أورلي، وأمنتها شركة طيران منخفض التكلفة، صبيحة أمس الاثنين، إلى قضاء ساعة إضافية في المطار، وسط تذمر العديد منهم.

ومما زاد من تذمر المسافرين، أن الرحلة كانت مقررة في وقت متقدم من صبيحة أمس (الخامسة والنصف)، واضطروا التنقل إلى المطار ساعتين قبل موعد الرحلة (الثالثة صباحا)، وتفاجأوا بلوحة الرحلات تشير إلى أن موعد سفرهم هو السادسة والنصف صباحا، واضطر أغلبهم افتراش أرضية المطار بسبب قلة الكراسي المتواجدة في المكان المخصص للتسجيل.

وقال مسافرون في تصريحات متفرقة للموقع، إن الارتباك الحاصل في إلغاء عودة المملكة إلى توقيت غرينيتش، كان السبب المباشر في المشكل، وحملوا المسؤولية للشركة، التي كان عليها إبلاغ زبنائها بالمستجد، عبر البريد الالكتروني، أو خدمة الرسائل النصية، واعتبروا تصرفها استهتار بالمسافرين، خاصة وأن أغلبهم كان رفقة عائلته الصغيرة، لتزامن هذه الفترة من السنة، مع العطلة البينية في المؤسسات التعليمية المغربية والفرنسية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك